مدرب باريس سان جيرمان يُشكك في بقاء نيمار ومبابي

شكك الألماني توماس توخيل، المدير الفني لفريق باريس سان جيرمان الفرنسي، في استمرار نجمي الفريق، البرازيلي نيمار جونيور والفرنسي كيليان مبابي، مع نادي الإمارة الفرنسية في الموسم المقبل 2019/2020 والذي سينطلق في شهر أغسطس المقبل.

وتحوم الشكوك حول استمرار نيمار ومبابي مع باريس سان جيرمان في الموسم المقبل؛ بسبب العروض المقدمة لهما، حيث أن نادي ريال مدريد الإسباني مُهتم بالظفر بلاعب منهما على أقل تقدير والأقرب مبابي بعدما تعاقد النادي مع البلجيكي إيدين هازارد، كما تُشير التقارير إلى رغبة نيمار في العودة لفريق برشلونة الإسباني.

وقال توخيل في تصريحات صحفية فرنسية، اتمنى بالطبع استمرار مبابي ونيمار مع الفريق في الموسم المقبل، هذا ما أرغبه؛ ولكن كل شيء وارد، فترة الانتقالات دائمًا مجنونة وتشهد تحركات قد لا تتوقعها؛ لذلك أقول إني اتمنى بقائهما؛ ولكن فيما يخص لرحيلهما فكل شيء وارد، والأن هما مستمران مع الفريق في الموسم المقبل.

وقاد نيمار منتخب بلاده فرنسا اليوم الثلاثاء؛ لتحقيق انتصار كبير خارج قواعده على أندورا، برباعية نظيفة، في إطار منافسات الجولة الرابعة من المجموعة الثامنة، بالتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية 2020 والتي ستُقام في 12 دولة مختلفة، لأول مرة في تاريخ هذه البطولة التي يحمل لقبها المنتخب البرتغالي.

أما نيمار، فيُعاني من إصابة في الكاحل، أبعدته عن قيادة منتخب بلاده البرازيل في بطولة كوبا أمريكا والتي ستُقام على الأراضي البرازيلي، وكان نيمار أصيب في مباراة قطر الودية، والتي أنتهت بفوز السامبا بهدفين نظيفين، وتأكد عقب انتهائها بأن نيمار لن يلحق بمباريات البرازيل في البطولة؛ ليُستبعد، ويحل جناح تشيلسي الإنجليزي، ويليان بدلًا منه في قائمة السامبا المشاركة في البطولة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.