اتحاد الكرة يضع خطة تأمين صلاح في كأس أمم أفريقيا

يترقب الشارع الرياضي المصري، بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019، والمقرر أن تُنظم في مصر بالفترة ما بين 21 يونيو وحتى 19 يوليو بمشاركة 24 منتخب لأول مرة في تاريخ البطولة، حيث كان في المُعتاد مشاركة 16 منتخب، إلا أن الاتحاد الأفريقي قرر زيادة عدد المنتخبات لـ24 من أجل تحقيق اقصى استفاده مادية من المونديال الأفريقي.

وكان من المقرر أن تُقام البطولة في الكاميرون، إلا أن الكاف قرر سحبها؛ بسبب عدم جاهزية البلاد، وتنافست مصر وجنوب أفريقيا على استضافة الحدث الأكبر في أفريقيا، وفاز الملف المصري باكتساح بتصويت المكتب التنفيذي بنتيجة 16 صوت لصوت واحد، بينما امتنع الاتحاد النيجيري لكرة القدم عن التصويت، بينما اعطت ليبيريا صوتها لجنوب أفريقيا.

وكانت هناك أزمات سابقة شهيرة في العام الماضي على وجه التحديد، بين اتحاد الكرة ومحمد صلاح نجم المنتخب المصري، وفريق ليفربول الإنجليزي، وذلك بسبب بعض الأمور المتعلقة النواحي التسويقية والإعلانية للاعب، حيث أن هداف الدوري الإنجليزي في الموسم الماضي، كان رفض التسويق للشراكات الراعية للجبلاية.

واعطت اللجنة الأولمبية، تعليمات واضحة للاتحاد المصري بشأن الحقوق التسويقية للاعبين، ‏وايضًا اعطت اللجنة تعليمات لاتحاد الكرة بالعمل على تلافي أي أخطاء قد تؤثر على مصلحة اللاعبين أو على ‏الرعاية أو الوضع المالي للاعبين، والاهتمام بحقوق اللاعبين الحاصلين على عقود الرعاية وعدم الإضرار ‏بمصالحهم وضرورة الالتزام بالأسس والقوانين والأعراف التسويقية فيما ‏يخص الحقوق الممنوحة للرعاة.‏

وينوي اتحاد الكرة عدم السماح لأي شخص بالوصول لغرفة محمد صلاح في معسكر الفراعنة قبل كأس الأمم، إلا الأشخاص الذي يسمح بهم نجم ليفربول، وايضًا سيكون هناك فرد تأميني بجانب صلاح في ساحة الفندق، إلى جانب عدم السماح بالمتواجدين في الملعب بالوصول لصلاح من أجل التقاط الصور التذكارية، وسيصطدموا بالحاجز الأمني.

كما أن محمد صلاح لن يُمثل أي تجمع سيكون هناك فيه شركات إعلانية لاتحاد الكرة، وذلك بناء على اتفاق بين اللاعب واتحاد الكرة؛ للحد من الخلافات التي وقعت بين الطرفين، وكان بطلها محامي محمد صلاح، رامي عباس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.